بحث

أهم 10 أحداث في حياة أثرياء العالم خلال العقد الماضي


ستيف جوبز

فوربس: نمت قائمة فوربس للأثرياء من 1,011 مُصنف إلى 2,100 مُصنف، خلال العقد الماضي، يبلغ إجمالي ثرواتهم المجمعة حوالي 8.7 تريليون دولار، وخرج 247 مليارديراً من التصنيفات في العام الماضي وحده، ودخل 195 مُصنفاً جديداً - عناوين الصحف والجرائد، وشغلت أخبارهم - الجيدة والمُحزنة – الكثيرين خلال العقد الثاني من الألفية الثانية.


إليك بعض من أهم العلامات الفارقة التي شهدها المليارديرات على قائمتنا العقد الماضي:


وفاة ستيف جوبز

في أكتوبر/تشرين الأول 2011، توفى جوبز عن عمر 56 عاماً، بعد صراعه استمر لسبع سنوات مع سرطان البنكرياس، وكان قد تنحى قبل ذلك بشهرين عن رئاسة شركة (Apple)، تاركاً زمام القيادة لتيم كوك، الذي كان مدير العمليات حينها.


كان جوبز قد أطلق الشركة بالتعاون مع صديق الدراسة ستيف وزنياك، في مرآب بوادي السيليكون عام 1976. وخرج من الشركة عام 1985، إلا إنه عاد إليها مرة أخرى عام 1997، وقضى أعواماً بعد ذلك في إعادة إنعاشها عبر إطلاقه جهاز (iPod) عام 2001، ثم هاتف (iPhone) عام 2007.


وقد اكتسب جوبز شهرته بكونه تقنياً صاحب رؤية نافذة. وعند وفاته، تجاوزت القيمة السوقية للشركة 350 مليار دولار.


ترك جوبز ورائه بناته الثلاث وابنه وزوجته لورين باول جوبز، التي أصبحت اليوم في المركز الـ 42 من قائمة أثرياء العالم، مع إجمالي ثروة مقدرة بـ 23.8 مليار دولار، بعد أن ورثت حصة جوبز في كل من شركتي (Apple) و(Disney).


شاهد أيضاً: الأثرياء الأكثر ربحاً وخسارة في 2019



تنحي سيلڤيو برلسكوني عن منصب رئيس وزراء إيطاليا

استقال سيلڤيو برلسكوني، رئيس الوزراء الإيطالي المنتخب ثلاث مرات، عن منصبه في نوفمبر/تشرين الثاني 2011 بعد أن فقد السيطرة على البرلمان، إذ كان قد تعهد بالتنحي بعد إصدار التدابير التقشفية الموضوعة بهدف مكافحة أزمة الديون التي تواجهها إيطاليا.


برلسكوني كان أول رئيس وزراء منتخب عام 1994، بعد ست سنوات من انضمامه إلى قائمة فوربس للأثرياء بفضل مجموعة (Fininvest) الإعلامية التي يمتلكها، بما في ذلك شركة (Mediaset)، أكبر شركة بث تجارية في إيطاليا.


وبحلول عام 2011، انخفضت ثروته إلى 6 مليار دولار فقط، أي حوالي نصف الحد الأقصى الذي وصلت إليه ثروته عام 2000 عند 12.8 مليار دولار. مع مواجهة برلسكوني للقضايا المتعلقة بالاحتيال الضريبي والفساد ودفع الأموال لإقامة العلاقات مع القُصّر. وأثبتت إدانته بارتكاب هذه الادعاءات كلها، إلا إنه حصل على البراءة في الاستئناف المتعلق بقضية البغاء.


إيلون ماسك أصبح مليارديراً

انضم ماسك لأول مرة إلى قائمة فوربس للأثرياء مع إجمالي ثروة مقدرة بـ 2 مليار دولار عام 2012، بعد ارتفاع سهم شركته للسيارات الكهربائية (Tesla Motors)، التي بدأ التداول عليه عام 2010.


وفي فبراير/شباط 2012، كشفت شركة (Tesla) عن أول سيارة دفع رباعي لها (SUV)، التي أطلقت عليها اسم (Model X)، وقدرت حصة ماسك البالغة 29% في شركة (Tesla) حينها بأكثر من مليار دولار.


شملت ثروة ماسك مشاريعه الأخرى الطموحة مثل شركة الألواح الشمسية (SolarCity)، وشركة المركبات الفضائية (SpaceX)، التي تعمل على إنشاء الصواريخ المعاد استخدامها.


قال ماسك لفوربس الأمريكية عام 2012 "إذا رجعت بالزمن إلى الرواء لمئات من السنين، لوجدت إن الأمور التي نعتبرها عادية اليوم كانت لتبدو كالسحر في الماضي، القدرة على التحدث إلى الناس على بعد مسافات طويلة، وإرسال الصور، والطيران، والوصول لكم كبير من المعلومات مثل العرافين.


إن هذه الأمور جميعها كانت ليعتبرها الناس سحرًا قبل مئات السنين. لذا تعد الهندسة، لجميع المقاصد والأغراض، سحراً، ومن منا لا يرغب في أن يكون ساحراً".


تنحي شيب ويلسون عن رئاسة شركة (Lululemon)

في مارس/آذار 2013، قررت شركة (Lululemon) استرجاع آلاف القطع من سراويل اليوجا، هذا بعد أن اشتكى العملاء من كونها شفافة أكثر من اللازم.


وفي نوفمبر/تشرين الثاني من ذلك العام، واجهت عملاقة الملابس الرياضية الشواغل الجديدة المثارة بشأن سرعة تهالك السراويل. ولم يتقبل مؤسس الشركة شيب ويلسون النقد الموجه، وبدلاً من ذلك وجه اللوم إلى العملاء.


وقال في حوار له على شبكة (Bloomberg TV) إنه "في الحقيقة، أجسام بعض النساء لا تتناسب مع هذه السراويل، إن الأمر له علاقة باحتكاك الفخذين معاً، وكم الضغط الذي تتحمله القطعة خلال فترة معينة من الوقت، ومدى استخدامها".


العديد من العملاء شعروا بالإهانة من تعليقات ويلسون، ولم يتقبلوا اعتذاره الأخير.


ووقع حوالي 20 ألف شخص على دعوة الالتماس الإلكترونية التي تدعو شركة (Lululemon) لإنتاج السراويل التي تشمل مجموعة واسعة من أحجام الأجسام المختلفة. وفي ديسمبر/كانون الأول من عام 2013، بعد مرور أقل من شهر من حواره الكارثي، تنحى ويلسون عن منصب رئيس مجلس إدارة الشركة.


ومنذ ذلك الوقت، حاول الإطاحة بمديرين من مجلس إدارة الشركة، ولكنه فشل، وفي عام 2018، أصدر تقريراً مفصلاً عن كل ما حدث. ويظل ويلسون، المقدرة ثروته بـ 4.6 مليار دولار، أكبر مساهم منفرد في شركة (Lululemon).


اقرأ أيضاً: أبرز 100 رجل أعمال في الشرق الأوسط


جاك ما أصبح الأكثر ثراء في الصين بعد الاكتتاب القياسي لشركة علي بابا الصينية

أصبح جاك ما أغنى رجل في الصين في سبتمبر/أيلول 2014 بعد تداول عملاق التجارة الإلكترونية علي بابا في بورصة نيويورك في الاكتتاب العام البالغ 25 مليار دولار، والاكتتاب العام الأكبر في التاريخ العالمي.


ووصل إجمالي ثروته إلى 22.7 مليار دولار، أي أكثر من الضعف بفضل إدراج الشركة، ما جعله يتقدم على روبن لي، الملياردير صاحب شركة (Baidu)، ومؤسس شركة (Tencent) ما هواتينج (المعروف باسم بوني ما).


وبعد ذلك بخمس سنوات، تجاوز سعر سهم علي بابا الضعف.


وفي 11 نوفمبر/تشرين الثاني، المعروف في الصين "بيوم العزاب"، تجاوزت مبيعات أسواق علي بابا، مثل (Taobao) و(Tmall)، 38 مليار دولار. وتنحى ما، الذي بلغت ثروته اليوم 42.9 مليار دولار، عن منصب رئيس مجلس الإدارة التنفيذي.

جاك ما

إليزابيث هولمز، مؤسسة شركة (Theranos)، تفقد كامل ثروتها

بعد عامين من وصول قيمة شركة (Theranos) التي أسستها إليزابيث هولمز إلى 9 مليار دولار مع تقديمها للوعود الجريئة بإحداث ثروة في مجال اختبارات الدم، أعلنت فوربس هبوط صافي ثروتها من 4.5 مليار دولار إلى صفر في يونيو/حزيران 2016.


إن سيدة الأعمال التي تركت دراستها بجامعة ستانفورد لإنشاء شركتها الناشئة، والتي استطاعت الحصول على تمويل مقدر بـ 700 مليون دولار من المستثمرين أمثال روبرت مردوخ وكارلوس سليم وروبيرت كرافت، واجهت الادعاءات القضائية التي اتهمت الشركة باستخدام أجهزة الشركات الأخرى، وأن اختباراتها جميعها غير دقيقة.


وانهارت الشركة بعد تعرضها للتحقيقات التي أجرتها كل من إدارة الغذاء والدواء وهيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية والوكالات الفيدرالية الأخرى، في سبتمبر/أيلول 2018، وذلك بعد امتناعها عن سداد الديون، كما لم يعد لديها أموال كافية للدفع للمساهمين.


وسيتم محاكمة هولمز بتهمة التواطؤ الجنائي والاحتيال في صيف العام الجديد.


دونالد ترامب أصبح أول رئيس أمريكي ملياردير

بعد الانتخابات التي أدهشت العالم، أصبح دونالد ترامب أول رئيس أمريكي ملياردير في يناير/كانون الثاني 2017.


قدرت ثروة ترامب، التي تعتمد بشكل كبير على شركته العقارية في مانهاتن، بـ3.7 مليار دولار في ذلك الوقت، إلا إن قيمتها انخفضت منذ ذلك الحين حتى وصلت إلى 3.1 مليار دولار.


كما تراجعت أعماله المتعلقة بالعلامات التجارية والتراخيص العقارية، إلا أن حصته في البرجين المكتبيين ارتفعت قيمتها بشكل كبير. وباع ابناه، إريك ودون جونيور، عقارات من حافظة ترامب العقارية تصل قيمتها إلى 100 مليون دولار نيابة عنه منذ توليه الرئاسة.


وفي منتصف ديسمبر/كانون الأول، أصبح ترامب ثالث رئيس امريكي يتعرض للمحاكمة لعزله من منصبه، بعد أن اتهمه مجلس النواب بإساءة استخدام السلطة وعرقلة المجلس.

دونالرد ترمب

وفاة الملياردير الكندي باري شيرمان وزوجته هوني

ديسمبر/كانون الأول 2017، وجدت جثة كل من المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة الأدوية (Apotex) باري - 75 عاماً- وزوجته هوني- 70 عامًا- في قبو قصرهما في تورنتو، معلقة بحزام جلدي من سور حمام السباحة.


وقدرت فوربس ثروة باري بحوالي 3 مليار دولار وقت وفاته.


وبعد عامين، لا تزال الشرطة المحلية تحقق في جريمة مقتل الزوجان بعد استجواب أكثر من 240 شاهداً. كما انتهت مؤخراً التحقيقات الخاصة التي أجرتها عائلة شيرمان دون إيجاد الجاني، ولكنهم لا يزالون عارضين جائزة مقدرة بـ 10 مليون دولار لمن لديه معلومات تؤدي إلى اعتقال القاتل.


جيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون، أصبح أغنى شخص في العالم

شهد مؤسس شركة أمازون ورئيسها التنفيذي عاماً جيداً في 2018، حيث ارتفعت ثروته بحوالي 78.5 مليار دولار في عام واحد، لتصل إلى 160 مليار دولار، بفضل تضاعف سعر أسهم شركة أمازون، ما جعله يتفوق على بيل جيتس ليصبح أغنى شخص في العالم.


وكان قد تصدر القائمة عام 2017 لأقل من أربع ساعات فقط.


وفي يناير/كانون الثاني 2019، أعلن بيزوس وزوجته السابقة ماكنزي طلاقهما، والذي انتهت إجراءاته في يوليو/تموز الماضي. وحصلت بموجبه ماكينزي على نسبة 25% من حصة بيزوس في شركة أمازون. ويظل بيزوس حتى الآن أغنى رجل في العالم بثروة مقدرة بـ 111.1 مليار دولار.


كايلي جينر أصبحت رسميًا من الأثرياء بعد بيعها 60% من إمبراطورية مستحضرات التجميل إلى شركة (Coty)


أعلنت فوربس في مارس/آذار من 2019 حصول كايلي جينر، 21 عاماً حينها، على لقب أصغر مليارديرة عصامية في العالم، وهو اللقب الذي حاز عليه من قبل مارك زوكربيرغ، ومن قبله بيل جيتس.


وفي نوفمبر/تشرين الثاني، باعت جينر حصة 51% من علاماتها لمنتجات التجميل - (Kylie Cosmetics) و(Kylie Skin) ـ لشركة (Coty) للعطور ومستحضرات التجميل العامة مقابل 600 مليون دولار. وقدرت قيمة شركات جينر بعد هذه الصفقة بحوالي 1.2 مليار دولار، ما جعلها رسميًا من الأثرياء.


قالت جينر لفوربس بشأن انضمامها إلى أصحاب المليارات "أنا لم اتوقع أية شيء، ولم أتنبأ بحدوث ذلك، ولكن الاعتراف بنجاحي له شعور جيد، كأنه إشادة بما حققته".


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14٫00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12٫00السعر

© 2020 Nilepal