بحث

أعلى المؤلفين دخلاً على مستوى العالم لعام 2019


غلاف رواية "الرئيس مفقود" لباترسون وبيل كلنتون

فوربس: مسرحية "هاري بوتر والطفل الملعون" هي إحدى مؤلفات الروائية "ج. ك. رولينغ"، التي تحققت لها أرباحاً ضخمة، حيث فازت المسرحية بست جوائز "توني"، وحققت إيرادات نحو 2.3 مليون دولار في أسبوع واحد من شباك التذاكر، المبلغ الذي يُعد من أكبر المبالغ التي حققتها المسرحيات في تاريخ مسرح برودواي.


إضافة إلى بيع 2.8 مليون نسخة مطبوعة من المسرحية في أمريكا، إلى جانب عشرات الملايين من إيرادات الملاهي وفيلمها الجديد الذي يحمل اسم (The Boy Who Lived)، مما جعلها تتصدر قائمة أعلى المؤلفين دخلًا على مستوى العالم، حيث يبلغ دخلها السنوي 92 مليون دولار قبل خصم الضريبة.


يحتل المرتبة الثانية لهذا العام " جيمس باترسون"، الذي تصدر القائمة في العام الماضي، حيث يقدر دخله السنوي بنحو 70 مليون دولار، ووفقاً لمنظمة (NPD BookScan)، فقد باع باترسون 5.5 مليون نسخة مطبوعة في 12 شهراً فقط.


كانت رواية "الرئيس مفقود" التي شارك باترسون في كتابتها مع بيل كلنتون، من أكثر الروايات الخيالية مبيعاً في عام 2018، ورغم احتلاله للمرتبة الثانية في القائمة، إلا أنه لا يزال أغنى مؤلف في أمريكا، حيث قدرت ثروته في العام الماضي بنحو 800 مليون دولار.


وإجمالاً، باع المؤلفون الخمسة أصحاب أعلى دخل في العالم، أكثر من 18.6 مليون كتاب مطبوع في أمريكا، خلال فترة إعداد القائمة، حيث كانت إجمالي الإيرادات نحو 235 مليون دولار، وهو ما يزيد عن العام الماضي بمبلغ 10 مليون دولار.


تحتل سيدة أمريكا الأولى السابقة مشيل أوباما المركز الثالث، حيث بلغ دخلها 36 مليون دولار، وفي عام 2017، تقاسمت هي وزوجها باراك أوباما، الرئيس السابق للولايات المتحدة الأمريكية، دفعة مقدمة من دار النشر لكتابيهما، قيمتها 56 مليون دولار، وهو مبلغ غير مسبوق بالنسبة لمذكراتٍ رئاسيةٍ.


ورغم أن كتاب أوباما لم يُنشر بعد - هناك شائعات تفيد بأن الكتاب سيطرح في الأسواق أثناء الانتخابات الرئاسية في عام 2020 - إلا أن نجاح كتاب ميشيل أوباما، جعل الكتاب جديراً بالمبلغ الضخم الذي دفعته لهما دار نشر "راندوم هاوس".


باعت ميشيل أوباما 10 ملايين نسخة من مذكراتها التي تحمل اسم "وأصبحت"، حيث كانت من أكثر الكتب مبيعًا في عام 2018، رغم إطلاقه قبل نهاية العام بشهرين فقط، كما زاد دخل ميشيل أوباما من خلال بيع التذاكر لجولات الترويج لكتابها التي شملت عشر مدن أمريكية، حيث كان الإقبال على التذاكر أكثر من مجرد كونها مؤلفة، بل وكأنها نجمة روك.


يحتل "جيف كيني" مؤلف سلسلة قصص الأطفال التي تحمل اسم "يوميات الفتى الجبان"، المرتبة الرابعة من القائمة، حيث يقدر دخله بنحو 20 مليون دولار، وباع 3.6 مليون نسخة مطبوعة خلال 12 شهراً، وقد نشرت الرواية 14 من سلسلة روايات "يوميات الفتى الجبان" في نوفمبر الماضي، كما حاز كيني مؤخراً على وسام الفنون والآداب، وهي أعلى جائزة شرفية في مجال الأدب.


قال كيني في حواره مع فوربس عام 2016 "في سن معينة، ستدرك أنه بإمكانك تغيير العالم الذي تعيش فيه، نصيحتي لك تتلخص في تبني هذه الفكرة في سن مبكرة وأن تمضي قدماً".


احتل الكاتب ستيفن كينغ المرتبة الخامسة بعد أن كان في المرتبة الثالثة العام الماضي، حيث بلغ دخله هذا العام نحو 17 مليون دولار، وهو أقل من دخله العام الماضي بنحو 10 مليون دولار، الجدير بالذكر أنه حصل على شيك بعشرات الملايين من إيرادات فيلم "الشيء" العام الماضي، كما حقق آخر مؤلف له الذي يحمل عنوان "المُسْتَبْصِر"، إيرادات قيمتها 71 مليون دولار، وباع مؤلف الرعب نحو 2.1 مليون نسخة مطبوعة محليًا من مؤلفاته خلال فترة إعداد القائمة.


تسعى "رولينغ" للحفاظ على مكانتها في القائمة، حيث عملت ككاتبة سيناريو للجزء العاشر من سلسلة الأفلام (Wizarding World)، وهو فيلم (Fantastic Beasts: The Crimes of Grindelwald) والذي حصد إيرادات قيمتها 650 مليون دولار من شباك التذاكر في جميع أنحاء العالم، إضافة إلى الفيلم المنتظر (Fantastic Beasts) الذي من المتوقع أن يحقق الكثير من الإيرادات في عام 2021.


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14.00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12.00السعر

© 2020 Nilepal