بحث

قطر تعلن استمرار معونتها لغزة حتى مارس 2020 على أقل تقدير


غزة (رويترز) - قال مبعوث قطر لدى قطاع غزة يوم الأربعاء إن بلاده ستواصل تقديم المعونة الإنسانية للقطاع الساحلي حتى العام المقبل، وهو تعهد ربما يساعد في الحيلولة دون نشوب صراع بين حركة حماس وإسرائيل.


ومنذ آخر حرب شهدتها غزة في 2014 قدمت قطر، بمباركة إسرائيل، أكثر من مليار دولار لإعادة الإعمار والرواتب للفلسطينيين الفقراء.


وساعدت تلك المعونة الدوحة في نيل رضا واشنطن على الرغم من التوتر الدبلوماسي بين قطر والسعودية.


وزار المبعوث القطري محمد العمادي غزة الأسبوع الماضي للإشراف على توزيع 22 عربة إطفاء وغيرها من مركبات الطوارئ ولبحث مشروعات جديدة مقترحة في مجالي الطاقة والصحة.


اقرأ أيضاً: الحكومة الفلسطينية توقع اتفاقيات دعم مالي مع ألمانيا بقيمة 76 مليون يورو



وقال العمادي ردا على سؤال لرويترز عن مستقبل المنح القطرية ”بالنسبة للربع الأول من العام، نحن مستمرون (في تقديم المساعدات)، وهذا مؤكد. أما بالنسبة لبقية العام فأعتقد أننا سنستمر ونحن نبحث المسألة بعناية وإيجابية“.


وفي مسعى لتخفيف المصاعب الاقتصادية والمساعدة في تهدئة التوتر على الحدود مع إسرائيل، قدمت قطر أكثر من 150 مليون دولار في 2019 لشراء الوقود لمحطة الكهرباء الوحيدة في غزة وتوفير مخصصات مالية شهرية لنحو 70 ألفا من المعوزين في القطاع.


ويقول المسؤولون الإسرائيليون والفلسطينيون إن المعونة القطرية تساعد في تخفيف وطأة الصعوبات الاقتصادية في غزة والتي سبق أن أسهمت في تفجر القتال بين حماس وإسرائيل.


4 مشاهدة

كتابة 200 كلمة

$24.00سعر عادي$19.00سعر البيع

ترجمة 1000 كلمة

$35.00سعر عادي$29.00سعر البيع

© 2020 Nilepal Limited. UK