بحث

مصر توقع عقد إنشاء مشروع مجمع تصنيع حامض الفوسفوريك


شينخوا: وقعت الحكومة المصرية يوم (الثلاثاء) عقد إنشاء مشروع مجمع تصنيع حامض الفوسفوريك مع تحالف شركات صيني.


وشهد وزير البترول والثروة المعدنية المصري المهندس طارق الملا، واللواء محمد الزملوط محافظ الوادى الجديد، والسفير الصينى بالقاهرة لياو لى تشيانغ توقيع عقد إنشاء مشروع مجمع تصنيع حامض الفوسفوريك في هضبة أبو طرطور بمحافظة الوادى الجديد بتكلفة حوالى 850 مليون دولار.


ويضم التحالف الصينى شركتي هندسة البناء الصينية (CSCEC) وشركة "ونجفو" المحدودة (WENGFU)، ويتمتع هذا التحالف بخبرة عالمية هائلة في هذا المجال الذى يعتبر المادة الأساسية في صناعة الأسمدة الفوسفاتية البسيطة والمركبة.


وسيتم اقامة المشروع داخل نطاق منجم أبو طرطور على مساحة 560 ألف متر مربع ومساحة تخزين تبلغ 3 ملايين متر مربع ويتبع شركة الوادى للصناعات الفوسفاتية والأسمدة والتي ستتولى تطوير وإنشاء وإدارة وتشغيل المجمع.


وقع الاتفاقيتين من الجانب المصري المحاسب خالد الغزالى رئيس شركة فوسفات مصر، والمهندس مدحت منير العضو المنتدب لشركة الوادي الجديد للصناعات الفوسفاتية، ومن الجانب الصينى وانغ شاو فنغ مدير شركة هندسة البناء الصينية (CSCEC)في مصر، و ليو تشانغ يو رئيس شركة ونجفو الصينية.


وقال وزير البترول المصري المهندس طارق الملا إن تكلفة المشروع حوالي 850 مليون دولار، ومن المقرر أن يتم تنفيذ المشروع خلال 30 شهرا، بالاضافة إلى ستة شهور تجارب تشغيل وانتاج.


اقرأ أيضاً: مصر.. بئر ثالثة في حقل طاقة تدخل الإنتاج بعد أيام

مصر.. بئر ثالثة في حقل طاقة تدخل الإنتاج بعد أيام

وأكد الملا، لوكالة أنباء ((شينخوا))، أن المشروع المتفق على تنفيذه مع الجانب الصيني كبير وعملاق، وسيخلق آلاف من فرص العمل أثناء مرحلة الانشاء، وخلال التشغيل.


وأشار إلى أن المشروع يأتي في إطار توجه الحكومة المصرية للصناعات ذات القيمة المضافة العالية، بهدف تحقيق أقصى استفادة ممكنة من امكانيات وثروات مصر الطبيعية.


وأشاد بتحالف الشركات الصينية المنفذة للمشروع، مؤكدا أنها تمتلك خبرات عالمية عالية للغاية.


وأضاف أن هذا المشروع يعتبر باكورة المشروعات بمنطقة أبو طرطور بمحافظة الوادي الجديد جنوب شرق القاهرة، والتي تتمتع بإمكانيات هائلة سوف تسمح بإقامة أكثر من وحدة إنتاجية ومشروعات تكميلية.


شاهد أيضاً: ما حجم الاستثمارات الأجنبية في مصر؟


من جانبه، قال وانغ شاو فنغ، رئيس شركة CSCEC مصر، إن العرض الناجح للتحالف الصيني قد وضع حدا لاحتكار الشركات الأوروبية والأمريكية لمثل هذه المشاريع.


وأضاف وانغ، لوكالة أنباء (شينخوا)، أن "هذا المشروع سيكون ثاني أكبر مشروع كيميائي للفوسفور يتم استثماره وإنشائه في العالم، حيث ستقوم الشركات الصينية بالتصميم والبناء والتشغيل والاستيراد من المشروع، مما سيساعد على تطوير التصنيع في مصر.


وأكد ثقة شركة CSCEC الكبيرة جدا في السوق المصري، خاصة مع تعافي الاقتصاد المصري تدريجيا واستمرار التطور في البلاد، مشددا على أن مصر تحتاج الأن إلى التنمية المتسارعة للتصنيع أكثر من أي وقت مضى.


واعتبر أن مشروع مجمع تصنيع حامض الفوسفوريك ومشروع العاصمة الجديدة محركان مزدوجان للتنمية الصناعية المصرية.


وأعرب رئيس شركة CSCEC الصينية، عن أمله في لعب دور أكبر في تطوير التصنيع والبناء الاقتصادي في مصر.


وتتولى شركة CSCEC الصينية، تنفيذ منطقة الأعمال المركزية في العاصمة الإدارية الجديدة، التي تقيمها الحكومة المصرية شرق القاهرة، وتضم هذه المنطقة المركزية للأعمال 20 برجا متعددة الأنشطة والاستخدامات.


ويتوسط البرج الأيقوني هذه الأبراج، بارتفاع 385 مترا، ليصبح أعلى برج في أفريقيا، ويتكون هذا البرج من 80 طابقا، على مساحة حوالي 240 ألف متر مربع.


بدوره، أشار رئيس شركة فوسفات مصر خالد الغزالى، إلى أنه قد تم الانتهاء من عمل جميع الدراسات الخاصة بالمشروع من الناحية الفنية والاقتصادية والمالية، موضحا أنه تم اختيار التحالف الصينى الفائز كمقاول رئيسى لتنفيذ المشروع بنظام تسليم مفتاح.


اقرأ أيضاً: تشييد محطة لاستقبال السيارات في مصر


وقال الغزالي إن المشروع سيتضمن عدة وحدات إنتاجية تشمل وحدة انتاج حامض الكبريتيك، ووحدة انتاج وتركيز حامض الفوسفوريك، ووحدة تنقية الحامض، والتي تعد الأولى عالميا في مثل هذه الصناعات مما سيحدث ثورة تكنولوجية في تصنيع حامض الفوسفوريك.


وأضاف أن المشروع يتضمن ايضا إنشاء العديد من المرافق والخدمات المساعدة والتوليد الذاتي للطاقة الكهربائية باستغلال الحرارة المتولدة من عملية تصنيع حامض الكبريتيك.


ولفت إلى أنه من المخطط أن يبدأ انتاج المشروع بعد عامين ونصف من بدء تنفيذ المشروع بالإضافة إلى 6 أشهر للتشغيل التجريبى.


خدمة كتابة المقالات

$14.00السعر

خدمة الترجمة

$12.00السعر

© 2020 Nilepal