بحث

الخرطوم وجوبا تمددان اتفاقا للنفط حتى 2022


شينخوا: مددت الخرطوم وجوبا يوم (الإثنين) إتفاقية خاصة بالنفط والترتيبات الاقتصادية المرتبطة به حتى مارس من العام 2022.


ووقع الاتفاق اليوم بالخرطوم وزير الطاقة والتعدين السوداني عادل علي إبراهيم، ووزير النفط الجنوبي اوو دانيال شوانق.



ويقضي الاتفاق بأن يدفع جنوب السودان 26 دولار لكل برميل نفط يمر عبر خط أنابيب شركة النيل الكبري (بتكو)، و(24.1 دولار) لكل برميل نفط يمر عبر خط أنابيب شركة بتردوار (بابكو).


واعتمد الاتفاق أيضا إمداد مصفاة الخرطوم ومحطة أم دباكر بخام الجنوب بـ28 ألف برميل يوميا بواقع 14 ألف برميل لكل واحدة منهما.


ونقلت وكالة السودان الرسمية للأنباء عن وزير النفط السوداني قوله "إن الاتفاقية تعتبر خطوة كبيرة لدفع التعاون بين البلدين في قطاع النفط والغاز بروح الإخاء والتعاون لمصلحة البلدين، بجانب التعاون في زيادة الانتاج بدولة جنوب السودان وإقامة مشاريع اقتصادية كبرى لمصلحة البلدين".


اقرأ أيضاً: بنك النيل السوداني يوقع اتفاقية مع أوراكل


من جانبه، أعرب وزير النفط بدولة جنوب السودان عن سعادته بتمديد الاتفاقية والتزام البلدين باتفاقيات التعاون النفطي والتي تم تمديدها إلي مارس 2022 لفائدة البلدين.


وأشاد بجهود السودان وشركاته النفطية في تنفيذ العمل بصورة ممتازة، مؤكدا استعدادهم لمزيد من التعاون حتي إعادة الضخ بجميع حقول الجنوب.


ووقع البلدان اتفاق النفط في 2012 وجرى تمديده سابقا، حتى 31 ديسمبر 2019.


وخسر السودان ثلثى إنتاجه النفطى بعد انفصال جنوب السودان في العام 2011، وتساعد عائدات مرور نفط جنوب السودان عبر خطوط أنابيب وموانئ السودان في توفير إيرادات يحتاجها الاقتصاد السودانى الباحث عن التعافي.


3 مشاهدة

كتابة 200 كلمة

$24.00سعر عادي$19.00سعر البيع

ترجمة 1000 كلمة

$35.00سعر عادي$29.00سعر البيع

© 2020 Nilepal Limited. UK