بحث

الدفع والتبادل الدولي



الدفع والتبادل الدولي (International payment and exchange)، يُطلق على التبادل الدولي أيضاً اسم الصرف الأجنبي ، وهو أي مدفوعات يتم سدادها من قبل دولة إلى أخرى والسوق الذي يتم فيه شراء وبيع العملات الوطنية من قبل أولئك الذين يطلبونها لمثل هذه المدفوعات.


يجوز للبلدان تسديد مدفوعات لتسوية ديون تجارية أو للاستثمار الرأسمالي أو لأغراض أخرى. قد تشمل المعاملات الأخرى المصدرين أو المستوردين أو الشركات متعددة الجنسيات أو الأشخاص الذين يرغبون في إرسال الأموال إلى الأصدقاء أو الأقارب.

أسباب هذه المدفوعات وطرق دفعها والمحاسبة عليها هي مسائل ذات أهمية للاقتصاديين والحكومات الوطنية.

لا تتوقف الحياة الاقتصادية عند الحدود الوطنية بل تتدفق ذهاباً وإياباً عبرها. ومع ذلك ، لا يمكن كقاعدة عامة استخدام أموال بلد ما في بلد آخر ؛ يجب أن يتوقف تدفق المدفوعات على الحدود الوطنية عن طريق المعاملات التبادلية التي يتم فيها تحويل نقود وطنية إلى أخرى. تعمل هذه المعاملات على تغطية المدفوعات طالما أن هناك توازنًا بينهما: لا يمكن استبدال الأموال المحلية بالأموال الأجنبية إلا بقدر ما يوجد عرض موازن للنقود الأجنبية في المقابل.


في الصين والدول الأخرى ذات التخطيط الاقتصادي المركزي ، لا توجد أسواق خاصة قانونية للنقد الأجنبي ؛ تحتكر الدولة في تلك البلدان أعمال التجارة الخارجية ، والتي تتم عمومًا من خلال اتفاقيات رسمية على أساس كل بلد على حدة. في حين أن عملات الدول الشيوعية لها قيم تعادل رسمية ، إلا أنها لا تحمل أي علاقة خاصة بقوتها الشرائية أو الأسعار التي يتم بها تبادل السلع.


* لتحميل كتاب: صُنَّاع النقود: العالم السِّرِّي لطباعة أوراق النقد، لكلاوس بيندر (نسخة عربية) انقر هنا.