بحث

كيف يساهم 10 مليون مهاجر مصري في تعزيز الاقتصاد؟


ارتفعت تحويلات العاملين المصريين بالخارج 13.6 بالمئة في الربع الأول من السنة المالية 2019-2020، بقيمة 803.6 مليون دولار لتبلغ نحو 6.7 مليار دولار.

وتأتي هذه التحويلات مقابل 5.9 مليار دولار تقريبا خلال نفس الفترة من السنة المالية السابقة.


يُذكر أن متوسط تحويلات المهاجرين السنوية كان حوالي 4.22 مليار دولار

وذلك خلال الفترة 1985-2009.

يبلغ عدد العامليين المصريين بالخارج حوالي 10 مليون شخص.


يهاجر المصريون إلى حد كبير إلى الدول المُنتِجة للنفط في الخليج وليبيا. تحتل السعودية المرتبة الأولى؛ إذ يبلغ عدد المصريين بها نحو 2.9 مليون شخص

أي بنسبة 46.9% من المصريين المقيمين في الدول العربية.


تعتبر الهجرة إلى الدول المنتجة للنفط "مؤقتة" دائماً؛ حيث تحرم قوانين الإقامة في هذه الدول الإقامة الدائمة للمهاجرين، لذلك يقوم المهاجرون الراغبون في الاقامة الدائمة في الخارج بالذهاب إلى بلدان يُسمح فيها بالإقامة، ولا سيما إلى أستراليا والدول الأوروبية والولايات المتحدة.


قفزت التحويلات المالية في مصر بشكل ملحوظ بعد نحو عام منذ تعويم الجنيه المصري، والذي تم تنفيذه في نوفمبر 2016.


في 2018 أعلن البنك الدولي أن مصر هي خامس أكبر متلق لتحويلات المغتربين خلال العام.


وتُعد تحويلات المهاجرين المصريين مصدر رئيس للعملات الصعبة في البلاد،

وذلك بالإضافة إلى إيرادات قناة السويس وقطاع السياحة والاستثمارات الأجنبية.


شاهد الآن على قناتنا: ما حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة في مصر؟


التحويلات مصدر رئيسي لكسب الرزق للمستفيدين، الذين يستخدمون تلك الاموال بشكل أساسي لتلبية متطلبات الحياة، كما يتم استخدام جزء منها في الاستثمارات وسداد الديون مما يعزز النمو الاقتصادي في مصر.


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14٫00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12٫00السعر

© 2020 Nilepal