بحث

مصادر: ذراع أرامكو للشحن البحري تدرس استئجار ناقلات غاز مسال


سنغافورة (رويترز) - قالت مصادر بالقطاع يوم الاثنين إن الشركة الوطنية السعودية للنقل البحري، ذراع الشحن البحري لأرامكو السعودية، أصدرت إبداء اهتمام باستئجار ما يصل إلى 12 ناقلة للغاز الطبيعي المسال اعتبارا من 2025، لتدخل مجال الغاز المسال للمرة الأولى.


ولم يتوافر بعد مزيد من التفاصيل وامتنعت أرامكو السعودية عن التعقيب. وإبداء الاهتمام هي استفسار مبدئي قد يؤول إلى طلبيات.

وبحسب موقعها الإلكتروني، للشركة الوطنية السعودية للنقل البحري ستة قطاعات رئيسية هي النفط والكيماويات والخدمات اللوجستية والبضائع السائبة وإدارة السفن والبيانات، وتملك 90 ناقلة وسفينة، بما في ذلك 43 ناقلة نفط عملاقة، و36 ناقلة كيماويات ومنتجات بترولية.


وقالت المصادر إن إبداء الاهتمام الصادر عن الشركة يأتي على الأرجح في إطار توسع أرامكو في تجارة الغاز المسال في ظل تعزيزها لإنتاج الغاز ودراسة توسيع استثماراتها في الغاز المسال.


شاهد أيضاً: هل تنجح السعودية في تقليل اعتمادها على النفط؟


وقال الرئيس التنفيذي للشركة ووزير الطاقة السعودي إن عملاق النفط الحكومي يخطط لأن يصبح فاعلا رئيسيا عالميا في قطاع الغاز ويعكف على تطوير موارده منه وكذلك التطلع إلى أصول غاز في الولايات المتحدة وروسيا واستراليا وافريقيا.


وفي مايو أيار، وقعت الشركة اتفاقا مدته 20 عاما لشراء الغاز المسال من مرفأ تصدير لم يدخل الخدمة بعد في بورت آرثر بتكساس تعمل سيمبرا إنرجي الأمريكية على إنشائه. واتفقت على شراء 25 بالمئة في المرحلة الأولى من المشروع الذي تقدر تكلفته بمليارات الدولارات.


وقالت مصادر بالقطاع إن من المتوقع أن تعين أرامكو للتجارة، الذراع التجارية لأرامكو، متعاملا في الغاز الطبيعي المسال للانضمام إلى فريقها في سنغافورة في يناير كانون الثاني.


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14.00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12.00السعر

© 2020 Nilepal