بحث

من مرآب السيارات إلى المليارات تعرف على قصة أغنى رجل في التاريخ



بدأ جيف بيزوس مشروعه من مرآب السيارات بمنزله عام 1994م، وفي عام 2018م حصل على لقب: "أغنى رجل في التاريخ الحديث". تبلغ ثروته حالياً 113.9 مليار دولار ويحتل المرتبة الأولى في قائمة فوربس للأثرياء.


كانت فكرة مشروعه هي بيع الكتب عبر الانترنت، لكن 70% من المستثمرين حذروا من فشل المشروع والإفلاس في البداية ومع ذلك، حصل جيف بيزوس على نحو 300 ألف دولار من والديه وبدأ الاستثمار في مشروعه الذي أطلق عليه أمازون، وأخذ يتوسع في بيع منتجات أخرى عبر الانترنت إلى جانب بيع الكتب فلاقت الفكرة رواجاً.


وبحلول 1997م استطاع جيف جمع 54 مليون دولار من خلال عرض أسهم الشركة واستخدم المبلغ للاستحواذ بقوة على المنافسين الأصغر. في عام 2019 ، حققت أمازون إيرادات بقيمة 280.5 مليار دولار، وزاد صافي أرباحها عن 11 مليار دولار بعد أن كانت 3 مليارات دولار فقط في العام 2017!


تعتبر شركة أمازون اليوم ثاني شركة في التاريخ تصل إلى سقف سوقي بقيمة 1 تريليون دولار.


تقدّم الشركة خدماتها في جميع أنحاء العالم، وبلغ عدد موظفيها 798 ألف عامل في 2019.

وإلى جانب أمازون أصبح جيف بيزوس يمتلك أيضاً صحيفة الواشنطن بوسط الشهيرة وشركة بلو أوريجين،

وهي شركة طيران تقوم بتطوير صاروخ للاستخدام التجاري.


ومؤخراً، تعهد جيف بيزوس بتخصيص 10 مليارات دولار


1 مشاهدة

كتابة 200 كلمة

$24.00سعر عادي$19.00سعر البيع

ترجمة 1000 كلمة

$35.00سعر عادي$29.00سعر البيع

© 2020 Nilepal Limited. UK