بحث

تعرف على مفتاح النجاح في زمن الأزمات والأوقات الحرجة


"السفينة الوحيدة التي ستأمن من العاصفة هي التي لديها قيادة حكيمة" - فاي واتلتون. نعلم جميعًا أن الوضع الحالي سيءٌ جدًا، فقد تدفع الكوارث الفوضوية مثل وباء كورونا الشركات الناشئة إلى تجنب الاستثمار وتوسيع نطاق أعمالها خوفًا من المجهول، لكن يجب أن يتحمس رواد الأعمال لمواجهة المحن من خلال المرونة الشديدة.

أنا لا أتحدث عن السلوكيات غير الصحية، يجب علينا جميعًا القيام بدورنا للحفاظ على سلامتنا وسلامة الآخرين من خلال الامتثال إلى توصيات مكافحة فيروس كورونا. لكنني أقصد السباحة عكس التيار فيما يتعلق بالاستثمارات التجارية، حيث من الممكن أن تتحول المحنة في نهاية المطاف إلى فرصةٍ هائلة، فالشركة الناشئة التي تنجو من الانكماش الاقتصادي تصبح في وضعٍ أفضل يسمح لها بالاستفادة من ارتفاع أسعار النفط عندما تتقدم السوق.


شاهد الآن على قناتنا: تعرف على أصغر ملياردير في العالم


القاسم المشترك بين العديد من الشركات الناشئة -بصرف النظر عن صحة الاقتصاد- يتمثل في كونها تنجح وتفشل بناءً على الصفات الشخصية لمؤسسيها ومميزاتهم، ولقد تم إثبات صحة هذا الأمر مراتٍ عديدة عبر التاريخ، عندما بدأت شركاتٌ جديدة واستمرت خلال الأزمات الاقتصادية. تم إنشاء المنتج الأول لشركة مايكروسوفت -لغة برمجة بيسك لشركة (Altair)- خلال الأزمة الاقتصادية الطاحنة التي كانت أشد أزمةٍ منذ الحرب العالمية الثانية، لو كان بيل جيتس وبول ألين تصرفا بدافع الخوف، لما وجدت واحدةٌ من كبريات الشركات في العالم حاليًا. وعلى الرغم من أن الاستثمار عند انهيار البورصات قد يبدو محفوفًا بالمخاطر، إلا أنه الطريقة المثلى لتقدم الشركات، ويمكن لرواد الأعمال ومؤسسي الشركات اليوم الاستثمار في أنفسهم، وهي أثمن ما لديهم. دفعت رغبة رشاونا سكوت في الاستثمار في تعليمها الشخصي ومشاركة تجاربها التي اكتسبتها مع الآخرين، إلى إنشاء مؤسسة (Flippin’ In Heels) -وهي مجتمعٌ للسيدات اللاتي يعملن في الاستثمار العقاري- وتعقد هذه المؤسسة مؤتمراتٍ وتنظم جولاتٍ عقاريةٍ وقممٍ عبر الإنترنت.

وشاركت سكوت في سلسلة حلقات فوربس (Forbes8 Mastermind) وقالت: "النجاح يعتمد على التواجد في أماكن مناسبة والاستعداد قبل الذهاب إليها". وأضافت: "يعتمد 99% من النجاح على التواجد في هذه الأماكن فأنت لا تعرف من ينتظرك داخل قاعات المؤتمرات أو الفرص التي ستتوفر لك". هذه نصيحةٌ مفيدة بشكلٍ خاص خلال فترة الانكماش الاقتصادي، لكن كيف يمكن للقادة الاستعداد للظهور من أجل النجاح في أوقاتٍ غير مسبوقةٍ مثل هذه؟ في خضم الظروف المضطربة التي نعيشها الآن، حيث يعمل الملايين من رجال الأعمال من المنزل ، فإن الظهور من أجل النجاح يبدو مختلفًا بعض الشيء، يتطلب فقدان الاتصال الشخصي وغير الرسمي إيجاد طرقٍ جديدةٍ للتميز والبقاء على اتصال. الشركات القادرة على التكيف مع هذه الأوقات الحرجة والنجاة منها، تدرك أن قوتها تكمن في قدرتها على السباحة عكس التيار من خلال التواصل الواضح، والاستثمار فعليًّا في فرقهم وممارسة المرونة الشجاعة. استضافت منصة (Forbes8) ظهر يوم الجمعة، قمةً إلكترونية عن بعد، يمكن الاطلاع عليها من هنا على موقع Forbes.com مجانًا، أو يمكنك متابعتها عبر موقع (Forbes8) ونسخته المجانية لمدة 7 أيام.

طوم ديفيس - فوربس


17 مشاهدة

كتابة 200 كلمة

$24.00سعر عادي$19.00سعر البيع

ترجمة 1000 كلمة

$35.00سعر عادي$29.00سعر البيع

© 2020 Nilepal Limited. UK