بحث

مصر تزيد قدراتها الإنتاجية من الغاز الطبيعي في البحر المتوسط


أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية يوم الثلاثاء بدء إنتاج الغاز الطبيعي من بئرين في البحر المتوسط، بمعدل 390 مليون قدم مكعب غاز و1300 برميل متكثفات في المتوسط يوميا.


وأوضحت الوزارة في بيان، أن شركة بترول بلاعيم (بتروبل) قامت بوضع البئر الجديدة "ظهر - 17" بحقل "ظهر" للغاز الطبيعى في البحر المتوسط على طريق الإنتاج، ويجرى حالياً الوصول بمعدلات إنتاجها للطاقة القصوى البالغة نحو 250 مليون قدم مكعب غاز يومياً.


وتقع هذه البئر الجديدة في المياه العميقة بالبحر المتوسط على عمق يصل إلى 5300 متر، حسب البيان.


وبهذه البئر، يرتفع عدد الآبار التي تم حفرها في حقل ظهر إلى 15 بئرا، بواقع 10 آبار في المنطقة الشمالية و5 آبار في المنطقة الجنوبية.

واكتشفت شركة (إيني) الإيطالية حقل ظهر في أغسطس من العام 2015، وقالت حينها إنه "الأكبر على الإطلاق في البحر المتوسط، وقد يصبح أحد أكبر اكتشافات الغاز في العالم".


واستطاعت مصر بفضل هذا الحقل تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز، واستئناف التصدير، حيث يأتي 40% من إنتاج البلاد من الغاز الطبيعي من حقل ظهر، الذي يتم تنفيذ 80 % من حجم الأعمال فيه من قبل الشركات المصرية.

وبلغ إجمالي الاستثمارات الكلية لتنمية الحقل على مدار عمره 15.6 مليار دولار، ويصل حجم احتياطياته من الغاز 30 تريليون قدم مكعب.


شاهد الآن على قناتنا: كيف يساهم 10 مليون مهاجر مصري في تعزيز الاقتصاد؟


في الوقت نفسه، قامت شركة بتروبل بوضع بئر "بلطيم جنوب غرب - 7" على طريق الإنتاج بطاقة 140 مليون قدم مكعب غاز و1300 برميل متكثفات يومياً، وذلك بعد الانتهاء من حفر البئر في توقيت قياسى لم يتجاوز شهرين ونصف الشهر.

ويأتي بدء الإنتاج من البئرين الجديدتين في إطار خطة مصر لتحقيق الاكتفاء الذاتي من المنتجات البترولية خلال عام 2021 - 2022.


وأكد الخبير في شؤون الطاقة مدحت يوسف، لوكالة أنباء ((شينخوا))، قدرة مصر على تنفيذ هذه الخطة وتحقيق الاكتفاء الذاتي من المنتجات البترولية.

إلا أن يوسف، وهو رئيس سابق لهيئة البترول المصرية، أوضح أن أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) سوف تؤثر بالسلب على بعض المشروعات الخاصة بإنتاج الغاز والبترول في مصر.


وأضاف أن هذه الأزمة سوف تتسبب في تأخير إنجاز بعض المشروعات، لاسيما أن معظم المصانع الأوروبية الموردة للآلات والمعدات تأثرت بشكل كبير وتوقفت عن العمل بسبب فيروس كورونا.


غير أنه توقع أن يكون التأخير طفيفا، في ظل أن مصر لا تواجه عوائق أخرى لتنفيذ هذه الخطة.

ولتحقيق هذه الخطة، نفذت الحكومة المصرية 31 مشروعا لتنمية وإنتاج الغاز الطبيعي والزيت الخام خلال السنوات الخمس الماضية، بتكلفة استثمارية بلغت 21.4 مليار دولار.

وبلغ حجم إنتاج مصر من الغاز الطبيعي يوميا 7 مليارات قدم مكعب في أغسطس 2019، بينما بلغ معدل إنتاجها من الزيت الخام والمتكثفات 1.9 مليون برميل مكافئ يوميا في يونيو من نفس العام.

شنخوا


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14.00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12.00السعر

© 2020 Nilepal