بحث

محكمة مصرية تبرئ نجلي الرئيس السابق مبارك في قضية "التلاعب بالبورصة"


(رويترز) - برأت محكمة مصرية يوم السبت نجلي الرئيس السابق حسني مبارك في قضية تلاعب في البورصة أثناء بيع أحد البنوك قبل أربعة أعوام من انتفاضة عام 2011 التي أنهت حكم أبيهما الذي استمر 30 عاما.


وواجه علاء وجمال مبارك وسبعة آخرون تهم التربح بشكل غير قانوني من عملية بيع البنك الوطني المصري إلى بنك الكويت الوطني عام 2007.


وحضر الرجلان، اللذان نفيا القيام بأي مخالفات، جلسة محاكمتهما يوم السبت بمحكمة جنايات القاهرة التي أقيمت بمقر أكاديمية الشرطة لأسباب أمنية.


وصدر الحكم بتبرئة جميع المتهمين في هذه القضية.


وقالت مصادر قضائية إن للنيابة العامة الحق في الطعن على الحكم.


وكان قد حُكم على الاثنين، اللذين احتجزا بعد انتفاضة 2011، بالسجن لثلاثة أعوام عام 2015 مع والدهما بعد الإدانة في قضية منفصلة متعلقة بالاستيلاء على أموال عامة من اعتمادات القصور الرئاسية لتحديث قصور ومكاتب مملوكة لهم إبان حكم مبارك.


لكن أُفرج عن الشقيقين بعد فترة وجيزة من صدور ذلك الحكم بسبب قضائهما فترة العقوبة أثناء احتجازهما على ذمة هذه القضية. كما أُطلق سراح أبيهما عام 2017 بعد تبرئته من تهم إصدار أوامر بقتل المتظاهرين أثناء الانتفاضة.


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14٫00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12٫00السعر

© 2020 Nilepal