بحث

الصين تشهد انتعاش سوق تصدير الألعاب


شهدت الصين، أكبر مصدر للألعاب في العالم، انتعاشًا في سوق تصدير الألعاب الكلاسيكية منذ يوليو الماضي، حيث تسعى البلاد جاهدة لاستئناف الإنتاج بعد احتوائها كوفيد-19.



وصدرت الصين ما قيمته 3.54 مليار دولار أمريكي من الألعاب الكلاسيكية في يوليو الماضي، بزيادة 21.2 في المائة على أساس سنوي، وفقا لما ذكرته الجمعية الصينية لمنتجات ألعاب الأطفال. وارتفع الرقم الى 3.94 مليار دولار أمريكي في أغسطس، ثم 4.11 مليار دولار أمريكي في سبتمبر الماضي، بزيادة 2.6 في المائة و7.9 في المائة على أساس سنوي على التوالي.


شاهد الان على قناتنا: الالعاب الصينية صناعة بالمليارات


وأظهرت البيانات أن صادرات الألعاب الكلاسيكية في الصين تراجعت بنسبة 1.9 في المائة على أساس سنوي خلال الفترة من يناير إلى سبتمبر، مع تقلص الانخفاض من 12.1 في المائة في الأشهر الستة الأولى.


وفقًا للتصنيف الجمركي، تشمل الألعاب الكلاسيكية ألعاب الحيوانات والدمى والألعاب التعليمية والألعاب ذات العجلات وسيارات اللعب إضافة إلى الألعاب والنماذج التي تعمل بالطاقة. وتعد الفئة مهمة لسوق تصدير الألعاب في الصين.


وقالت ليانغ مي، رئيسة الجمعية، إن شركات الألعاب الصينية تحاول الاستفادة من التغييرات والطلبات الجديدة وتبحث عن فرص جديدة لتوسيع أسواقها الدولية.


ويتميز هذا الانتعاش بأهمية كبيرة لتحقيق الاستقرار في التنمية الاقتصادية والتوظيف في 20 منطقة رئيسية لتصنيع الألعاب في الصين، بما في ذلك مقاطعات قوانغدونغ وتشجيانغ وشاندونغ.

شنخوا


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14٫00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12٫00السعر

© 2020 Nilepal