بحث

الحكومة الأردنية تتخذ عدة إجراءات لدعم قطاع السياحة



قررت الحكومة الأردنية اتخاذ عدة إجراءات لدعم قطاع السياحة والسفر كونه أكثر قطاعات الدولة تأثرا بأزمة مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد19 ).


وقالت وزيرة السياحة والآثار الأردنية مجد شويكة في مؤتمر صحفي يوم (الإثنين) إن قطاع السياحة والسفر من أهم محركات النمو في الاقتصاد الأردني في ظل اعتماد العديد من القطاعات الخدمية على نشاطه ومساهمته في الناتج المحلي الإجمالي وقدرته على توليد فرص العمل.


وقالت إنه تم إعداد مجموعة إجراءات، تهدف إلى ضخ سيولة نقدية مباشرة وغير مباشرة في القطاع، من خلال دعم قروض ميسرة، وتحفيز وتمكين السياحة الداخلية عبر تخفيض بعض الضرائب المباشرة، ودعم برامج السياحة الداخلية من خلال دعم مختلف مكونات النشاط السياحي، كالنقل السياحي ومكاتب السياحة والسفر والمنشآت السياحية المختلفة، والإقامة والفعاليات، بالإضافة إلى التوسع في برامج الحماية والمساندة الموجهة للعاملين في القطاع السياحي.


وأكدت انه تم دعم تسهيلات بنكية بقيمة 150 مليون دينار ما يعادل 210 ملايين دولار من برنامج سلف البنك المركزي المخصصة للقطاعات الاقتصادية والبرنامج الوطني للتمويل وضمان القروض لمواجهة أزمة كورونا لتغطية الرواتب والنفقات التشغيلية في الفنادق والمنشآت السياحية جميعها، ويشترط على المنشآت السياحية المستفيدة من هذا التمويل المحافظة على العمالة الأردنية لديها خلال فترة صرف التمويل.

اقرأ أيضاً: عودة الحياة للسياحة الداخلية في الاردن

وتابعت أنه تم تقسيط المبالغ المستحقة على القطاع السياحي لضريبة الدخل عن العام 2019 دون غرامات أو فوائد، ووفق جدول زمني بنسب سداد متصاعدة، تمتد للفترة من يوليو وحتى ديسمبر 2020، إضافة إلى تخفيض الضريبة العامة على المبيعات للفنادق والمطاعم السياحية إلى 8% بدلاً من 16%، باستثناء منطقة العقبة الاقتصاية الخاصة (حيث تبقى كما هي بنسبة 7%)، بالإضافة إلى تخفيض ضريبة الخدمات من قبل المطاعم السياحية والفنادق لتصبح 5% بدلاً من 10%، وذلك اعتبارا من أول يوليو 2020.


وقالت إنه تم إصدارأمر دفع يجيز لمكاتب السياحة والسفر إن رَغبت، استعادة كفالاتها البنكية وتحويلها إلى سيولة مالية بما يمكن هذه المكاتب من الحصول على السيولة الضرورية خلال هذه الفترة علماً أن قيمة هذ الكفالات تقدر بـِـ 30 مليون دينار.


وأضافت شويكة "إن هذه الإجراءات ستوفر تدفق سيولة بشكل مباشر وغير مباشر للقطاع، يبلغ 180 مليون دينار، إضافة إلى إجراءات داعمة ومساندة للقطاع السياحي بشكل مباشر تبلغ 200 مليون دينار يتسفيد منها أكثر من 55 ألف عامل في القطاع وما يقارب 3150 منشأة سياحية".


وأشارت إلى أن الوزارة حريصة على العمل بشكل وثيق مع جميع الشركاء في القطاع لمعالجة التحديات الهيكلية، وتحصين المنظومة السياحية من أثر صدمات مشابهة في المستقبل .


وتابعت "الإجراءات الداعمة للقطاع السياحي تتزامن مع عودة حذرة ومتدرجة للسياحة الداخلية، تتطلب منا جميعا مواطنين، وقائمين على المنشآت السياحية، وعاملين فيها، الوعي والمسؤولية والالتزام تجاه إجراءات الوقاية والتباعد والتعقييم، للمحافظة على المكتسبات الصحية التي أنجزها الأردن".


وقالت إن إعادة فتح وتشغيل قطاع السياحة الآمنة صحيا بالاعتماد على السياحة الداخلية كمرحلةٍ أولى، سيمكننا من الإعداد الجيد لاستقبال السياح القادمين من الخارج، عندما تسمح الحالة المرضية داخليا وخارجيا بذلك.


بدوره قال وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة، إن تعامل الدولة الأردنية مع أزمة كورونا ارتكز إلى ثلاثة ثوابت: الحماية الصحيّة والاجتماعيّة.. الاستدامة للخدمات والقطاعات الاقتصاديّة.. والتعافي من خلال إجراءات تدعم وتساند القطاعات المتضرِّرة لتمكينها من الصمود في وجه انعكاسات كورونا، ومعاودة النمو والازدهار حالما تسمح الظروف.


وأكد العضايلة أن الأردن " في مستوى معتدل الخطورة، إذ نشهد سيطرة جيدة على عدد الإصابات المحلية تتناسب وقدرات منظومة الرعاية الصحية، وهو ما يدفعنا لحماية هذه المكتسبات الصحية والتي تحققت بتضحيات وجهود كبيرة ويدفعنا أيضاً للتطلع لمراحل أفضل وأقرب للعودة للحياة الطبيعية ".


وأعلنت وزارة الصحة اليوم تسجيل 18 اصابة جديدة بفيروس كورونا الجديد ، من بينها حالتان محليّتان من العينات العشوائية مجهولة المصدر، و16 حالة غير محليّة.

وبحسب بيان صادر عن وزارة الصحة إن الاصابتين المحليتين سجلت أحداها في لواء عين الباشا 28 كلم غرب عمان من العينات العشوائية، ويتم الاستقصاء عنها حالياً، والأخرى في لواء الرمثا شمال الأردن من العينات العشوائيّة أيضا، ويتمّ الاستقصاء عنها حالياً.


اقرأ أيضاً: الأردن سيخفف إجراءات العزل العام بالسماح لمزيد من الشركات بالعمل

أما الحالات غير المحلية أشار البيان إلى أنها توزعت على 3 حالات لسائقي شاحنات، منهم ((2 أردنيين قادمين عبر الحدود الأردنية السعودية / العمري/، وحالة واحدة لقادم غير أردني من الحدود الأردنية السورية /جابر/، إضافة إلى (13) حالة لأردنيين قادمين من الخارج يقيمون في فنادق الحجر وبذلك يرتفع إجمالي عدد حالات الإصابة في المملكة إلى 979 حالة.


كما سجِلت أيضاً 10 حالات شفاء لهذا اليوم في مستشفى الأمير حمزة بعمان .


وتمّ إجراء 8193 فحصاً مخبرياً اليوم، وبذلك يصبح إجمالي عدد الفحوصات التي أجريت حتى الآن 283673 فحصاً.

شنخوا


خدمة كتابة المقالات

$14.00السعر

خدمة الترجمة

$12.00السعر

© 2020 Nilepal