بحث

الشاب الذي رفض عرض مؤسس سوفت بنك في طريقه إلى نادي المليارديرات

تم التحديث: يونيو 25



في عام 2000، رفض شيونجي سوغايا عرضًا لبيع فكرته إلى مؤسس سوفت بنك، ماسايوشي سون، مقابل 2.8 مليون دولار، أو الانضمام إلى الشركة والحصول على أسهم. لكن بعد مرور عقدين من الزمان، أصبح سوغايا مرشحًا للانضمام لنادي المليارديرات بفضل شركته لخدمات الإنترنت (OPTiM). وفقًا لبلومبيرغ.


حقائق رئيسية

فاز سوغايا بجائزة في مسابقة تجارية حكمها مؤسس سوفت بنك ماسايوشي سون. وبعد عدة محادثات، عرض سون شراء فكرة الشاب البالغ من العمر 23 عاما.


بعد رفض العرض، أطلق سوغايا شركته (Optim) في نفس العام.

ارتفعت أسهم (Optim) خلال العام الجاري بنسبة 79%، وقد ارتفعت في يوم الأربعاء فقط بنسبة 7.9%.

ذكرت بلومبيرغ أن صافي ثروة سوغايا تبلغ حاليًا 990 مليون دولار، بفضل حصته البالغة 64% من شركته.

أعلنت (Optim) عن تسجيل أرباح تشغيلية بقيمة 2.4 مليون دولار،بنهاية العام المالي المنتهي 31 مارس/أذار

وفقًا لفوربس ، تبلغ ثروة مؤسس سوفت بنك ماسايوشي سون الآن 25.1 مليار دولار.


اقتباس مهم

يقول سوغايا "لا أهتم حقًا بالمال". أفادت بلومبيرغ أن العضو القادم المحتمل إلى نادي المليارديرات يرى أن الإيرادات والأرباح ستزيد مع مواصلة الشركة تقديم المزيد من المنتجات المبتكرة.


خلفية رئيسية

توفر (OPTiM) التي تتخذ من طوكيو مقراً لها خدمات قائمة على الإنترنت مثل إدارة إنترنت الأشياء الشاملة والاتصال عن بعد متعدد الوظائف. تُستخدم خدمات (Optim) التكنولوجية في الصناعات بما في ذلك الإنشاءات والرعاية الصحية والبيع بالتجزئة والتمويل. من بين قائمة شركائها التجاريين سوفت بنك و(KDDI Corp) و(Komatsu Ltd).


نقطة اتصال

بقيادة المؤسس الملياردير ماسايوشي سون، يستعد صندوق رؤية سوفت بنك الذي تبلغ قيمته 100 مليار دولار إلى خفض عدد الموظفين بنسبة 15% تقريبا.


سجلت شركة التكنولوجيا اليابانية المتعثرة، سوفت بنك، خسائر صافية للسنة المالية المنتهية في مارس/آذار 8.9 مليار دولار، أعلى من الرقم المتوقع (8.4 مليار دولار). تم الإعلان عن الخسارة في مايو/أيار بعد وقت قصير من إعلان مؤسس علي بابا، جاك ما، استقالته كمدير لمجلس الإدارة.


تم زيادة عدد الموظفين المقرر تسريحهم في الأيام الأخيرة إلى ما يصل إلى 80 موظفًا من حوالي 500، نفذها رئيس صندوق الرؤية ومقره لندن، راجيف ميسرا.


وجاءت أخبار تسريح الموظفين بعد إعلان سوفت بنك أن راجيف ميسرا حصل على زيادة كبيرة في أجره، رغم الانخفاض الهائل في التقارير المالية. في العام المالي المنتهي في 31 مارس/آذار، حصل ميسرا على 15 مليون دولار، ومن ثم أصبح ثاني أعلى مسؤول تنفيذي أجرًا خلال هذه الفترة بعد مدير مجلس سوفت بنك ونائب الرئيس التنفيذي ومدير العمليات، مارسيلو كلور.


في 4 يونيو/حزيران، خصص سوفت بنك صندوقًا بقيمة 100 مليون دولار لرواد الأعمال أصحاب البشرة السمراء دعمًا لحركة "حياة السود مهمة" العالمية. ووفقًا لكلور، فإن الصندوق سيستثمر فقط الشركات التي يقودها رجال من أصحاب البشرة الملونة".

جميلة غاندي - فوربس


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14٫00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12٫00السعر

© 2020 Nilepal