بحث

مبيعات السيارات بالصين 79% في فبراير


(رويترز) - أظهرت بيانات لأكبر اتحاد لصناعة السيارات بالصين يوم الخميس تراجع مبيعات السيارات في البلاد 79.1 بالمئة في فبراير شباط، في أكبر تراجع شهري على الإطلاق، مع تأثر الطلب بتفشي فيروس كورونا.


وقال اتحاد مصنعي السيارات إن إجمالي مبيعات السيارات في الصين، وهي أكبر سوق للسيارات في العالم، تراجع إلى 310 ألف وحدة مقارنة بنفس الشهر العام الماضي، في تراجع للشهر العشرين على التوالي.


كما انخفضت مبيعات السيارات التي تعمل بالطاقة الجديدة للشهر الثامن على التوالي.


وتضررت سوق السيارات في الصين بشدة من التفشي الذي أودى بحياة أكثر من 3100 شخص في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.


شاهد الآن على قناتنا: ما هو تأثير فيروس كورونا على الاقتصاد العالمي؟


وتُقدم بعض المدن الصينية محفزات لانعاش مبيعات السيارات لكن لا يزال الإنتاج محدودا إذ أعلن مصنعو سيارات، من تويوتا موتور إلى جريت وول، عن تراجع كبير في المبيعات الشهر الماضي.

وقال مسؤول كبير في اتحاد مصنعي السيارات بالصين لرويترز الشهر الماضي إن تقديرات الاتحاد تشير إلى أن مبيعات السيارات ستنخفض بأكثر من عشرة بالمئة في النصف الأول من العام الجاري وحوالي خمسة بالمئة في العام بأكمله إذا تم احتواء تفشي الفيروس بشكل فعال قبل أبريل نيسان.


وتراجعت مبيعات القطاع 8.2 بالمئة العام الماضي بسبب ضغوط من المعايير الجديدة للانبعاثات في اقتصاد يشهد انكماشا وتوترات تجارية مع الولايات المتحدة.


خدمة كتابة المقالات

خدمة كتابة المقالات

$14٫00السعر
خدمة الترجمة

خدمة الترجمة

$12٫00السعر

© 2020 Nilepal